الرئيسية / أخبار المديرية / تربية الوسطى تنظم حملة النفس المطمئنة

تربية الوسطى تنظم حملة النفس المطمئنة

تربية الوسطى تنظم حملة النفس المطمئنة

 

شرعت مديرية التربية والتعليم بالوسطى بتنفيذ حملة النفس المطمئنة تحت شعار “الشباب والصحة النفسية في عالم متقلب” ضمن اليوم العالمي للصحة النفسية والتي تهدف إلى دعم الجانب النفسي للطلبة بما ينعكس بصورة ايجابية على العملية التعليمية، وتستمر الحملة على مدار اسبوع دراسي بكافة مدارس المديرية بحضور رئيس قسم الإرشاد والتربية الخاصة خليل عسقول ومشرفو التربية الخاصة والإرشاد وليد عطية وعبير مهدي.

 

وأوضح عسقول أن فعاليات الحملة بالمدارس تسعى للتوعية بالمشكلات السلوكية والنفسية التي يتعرض لها الأطفال نتيجة التطورات والتغيرات السريعة في المجتمع وأثرها على النمو الوجداني والفكري وعلى عملية الاتصال والتواصل لديهم وكيفية الوقاية منها لحماية الصحة النفسية للفرد وعدم الوقوع في الاضطرابات النفسية في مراحل النمو المتقدمة.

 

هذا وتشتمل الحملة على إذاعة مدرسة حول مضمون وأهداف الحملة وحصص توجيه جمعي ولقاءات بأولياء الأمور واستضافة شخصيات اعتبارية ومهنية وزيارة مؤسسات تهتم بالصحة النفسية واستضافة متخصصين في الصحة النفسية وغيرها من الفعاليات الهامة.